لمحة عامة عن الطبيعة الجغرافية والبشرية لـ عفرين ومصادر المياه الجوفية والسطحية فيها

يناير 16, 2021 Kefah Hilawy

لمحة عامة عن الطبيعة الجغرافية والبشرية لـ عفرين ومصادر المياه الجوفية والسطحية فيها

 

إعداد :د. مناف الدخيل   

اخصائي الموارد الطبيعية المتجددة والبيئة، عضو في مجموعة الخبرات الأكاديمية السورية في مجال الزراعة والأمن الغذائي (SAE-AFS)، باحث في المركز الأكاديمي لدراسات التنمية والسلام ACDP.

 

 

 تحميل الملف

الكلمات المفتاحية:

مصادر المياه السطحية والجوفية – احواض المياه – سد ميدانكي – عفرين

المحتويات:

  • مقدمة
  • عدد السكان
  • الموقع السياحي
  • جغرافية المنطقة
  • احواض المياه السطحية
  • احواض المياه الجوفية
  • الينابيع والانهار في منطقة عفرين
  • الآبار
  • لمحة عن عامة عن سد ميدانكي

مقدمة:

إن لمنطقة عفرين أهمية كبيرة على مستويات عدة، فالأمر مرتبط بموقعها الجغرافي على الحدود السورية التركية، إضافة إلى طبيعتها التي تجعل منها مكانًا سياحيًا ومصيفًا مميزًا، فضلًا عن مواردها الطبيعية.

تقع منطقة عفرين في أقصى الزاوية الشمالية الغربية من سوريا قرب الحدود التركية، وتتبع إداريًا لمحافظة حلب، تبلغ مساحتها نحو 3850 كيلومترًا مربعًا، أي ما يعادل 2% من إجمالي مساحة سوريا.

تضم منطقة عفرين سلاسل جبلية أعلاها الجبل الكبير، ويمر منها نهر عفرين الذي يعتبر مصدرًا مهمًا للمياه في المنطقة.

* عدد السكان:

وفق الإحصائيات الرسمية فإن عدد سكان عفرين بلغ قبل 2011 نحو 500 ألف نسمة، لكن هذا العدد تضاعف بعد عام 2011.

اعتمدت عفرين قبل 2011 على الزراعة والتجارة كموارد أساسية، وخاصة زراعة الزيتون وبيع زيت الزيتون.

* الموقع السياحي:

نتيجة لطبيعتها الجبلية وغطائها النباتي الكثيف ووفرة المياه فيها، شكلت عفرين مكانًا سياحيًا مهمًا بالنسبة لسكان الشمال السوري، وبالتحديد سكان محافظتي حلب وإدلب.

ومن أبرز معالمها السياحية بحيرة الميدانكي، وجبل سمعان، ومصايف كفر جنة. كما تحتوي أماكن أثرية مهمة مثل قلعة سمعان وقلعة النبي هوري وسيزر ومعبد عندارة ومغارة دودري، إضافة إلى معالم الآثار الكثيرة المنتشرة على جبل سمعان، تلك التي تدل على قدم حركة التاريخ البشري على هذه المنطقة.

* جغرافية المنطقة:

تتميز جغرافية منطقة عفرين بخصائص متكاملة؛ قلَّما تتوفر في منطقة ما؛ وذلك فيما تمتاز بها مـن:

– الجبـال: جبال الصنوبر والأرز والسنديان والبلوط والقَطْلَب… وغيرها من الأشجار الحراجية.

الأشجار المثمرة: الجوز واللوز والتفاح والرمان والإجاص والليمون.

 –أشجار الزيتون: وقد اشتهرت عفرين بإنتاج الزيت والزيتون والذي يتميز بنكهة خاصة، ويعتبر البعض أن ناحية راجو هي الموطن الأصلي للزيتون، وهي في ذلك تنافس محافظة ادلـب.

السـهول: وهي عامرة بزراعة جميع أنواع الحبوب، إضافة إلى بساتين البِطِّيخ بنوعيه، وسائر أنواع الخضار.

الثروة الحيوانية: كالأبقار والاغنام والماعز، وتعتبر عفرين غنية في توفير علف لتلك المواشي.

المياه الجوفية في عفرين

تتجمع المياه الجوفية في عفرين ضمن خمسة أحواض رئيسية عميقة، تتراوح أعماقها ما بين 150 إلى 300 م. مياهها نقية خالية من العناصر الكيميائية المنحلة، وهي تتجدد سنويا بمياه الأمطار. ويعود عمر الصخور في هذه الأحواض إلى الحقبين الجيولوجيين الثاني والثالث. وتقدر أهمية الحوض المائي بمساحة المنطقة التي تغذيه بالمياه وبعمق المياه فيه. ويقع الينبوع الرئيسي للحوض عادة في أخفض نقطة منه، ويتم عبره تفريغ المياه التي تعلو منسوب ذلك النبع.

إضافة إلى ذلك الاحواض العميقة والواسعة يوجد الكثير من الأحواض السطحية الصغيرة التي تغذي مئات الينابيع المنتشرة في المنطقة

احواض المياه السطحية:

– حوض منخفض النهر الأسود:

هو حوض سطحي أو قليل العمق يتراوح عمقه من 70 الى 125م والصخور التي تحمل المياه هنا هي بازلتية بركانية سوداء. ويوجد الحوض العميق تحت مستوى الحوض السطحي، عمقه 350م تقريبا، مياهه مضغوطة ومحصورة بين الجبال، مما يؤدي إلى تدفق المياه إلى سطح الأرض عند حفر الآبار، كما حدث في بئر قرية قَربابا ولما كانت المياه عميقة هنا، فهي دافئة وتسبب في انحلال الصخور، ولذلك تحتوي المياه على عناصر معدنية أو شبه معدنية. وتعود عمر الصخور إلى طابق ستومان نورون من الكريتاسي

أحواض المياه الجوفية:

1-حوض نبع باسوطه وعيندارا.

2-حوض نبع كفرجنة.

3-حوض نبع في نبي هوري.

4-حوض نبع شيخ الحديد.

5-حوض نبع “بتمان غربي راجو.

1-حوض نبع باسوطه وعيندارا

يتغذى هذا الحوض من منطقة واسعة تشمل المساحة الواقعة بين نواحي أعزاز وتل رفعت وديرجمال وقرى الزيارة وعقيبة وكيمار وصولا إلى قلعة سمعان. وتتسرب المياه ضمن طبقات الصخور عبر الفوالق الأرضية لتغذي الينابيع في منخفض سهل جومه، يتراوح عمق هذا الحوض ما بين 150 إلى 250 م. تعود الصخور الحاملة لهذا الحوض إلى الحقب الجيولوجي الثالث. ومن الينابيع الهامة لهذا الحوض نبع باسوطة الانهدامي، وتبلغ غزارته 140 ل/ثا، ونبع عيندارا. ويعلو الحوض العميق حوض آخر أقل عمقا يتراوح عمقه ما بين 80 إلى 150 مترا.

2-حوض نبع كفرجنة

يضم هذا الحوض المساحة الواقعة بين قرى ديرسوان ويازي باغ وقسطل علي جندو ومشعلة وكفرجنة، ويمتد في الشمال ضمن الأراضي التركية. يتراوح عمق الحوض العميق ما بين 150 إلى 250 م، أما الأحواض السطحية الصغيرة فيتراوح عمقها م 80 إلى 100 م. وتعود عمر الصخور المكونة لهذا الحوض إلى الحقب الجيولوجي الثالث. ويعتبر نبع كفرجنة أهم نبع لهذا الحوض وغزارته 85 ل/ثا.

3-حوض) نبع گه رمكه) نبي هوري

يمتد هذا الحوض من قرى شيخورز وعبودان، ويصل إلى بلدة بلبل وقرية قوطان في الشمال الغربي والغرب، ويمتد شمالا إلى داخل الأراضي التركية. ويتراوح عمق المياه في هذا الحوض ما بين 200 إلى 270 م، ولا توجد أحواض سطحية هنا لعدم وجود طبقات كتيمة حاملة تمنع المياه من التسرب إلى الأعماق. يعود عمر الصخور في هذا الحوض إلى الحقب الثاني وبالتحديد طابق “ستومان نورون “من الكريتاسي العلوي. والنبع الرئيسي لهذا الحوض هو نبع “گه رمكي ” بغزارة 90 ل/ثا .

4-حوض نبع شيخ الحديد

تشمل مساحة هذا الحوض جوار بلدة شيخ الحديد وجبل خاستيا. ويتراوح عمق المياه فيه ما بين 100 الى 200م، أما صخوره فهي من الحقبين الثاني والثالث.

5-حوض نبع باتمانراجو

يبدأ هذا الحوض شرقا من أطراف بلدة بلبل وينتهي في الغرب في سهل ليچه حيث نبع بتمان. وتمر حدوده الجنوبية من قرى عشونة وكوران ووادي “تيران”، ثم من جنوبي بلدة راجو نحو قرية عثمانا متجها نحو الغرب، وفي الشمال تمتد مساحة الحوض من بلبل باتجاه الغرب نحو قرى “ماسه كا وعه ده مانلي نزولا إلى سهل ليجه.

صخور هذا الحوض من الحقب الثاني-الكريتاسي وتحديدا طابق ستومان نورون . ويبلغ عمق هذا الحوض نحو 400 م، ولا تختزن المياه فيه، فالجبال هنا فالقية وعالية والصخور متكسرة ومعدنية، ولا تحتفظ بالمياه لعدم وجود طبقة كتيمة فيها، بل تسير نحو نبع باتمان بغزارة 70 ل/ثا.

* الينابيع والانهار في منطقة عفرين

نهـر عفـرين:
يقع نهر عفرين شمال غرب سورية، في منطقة عفرين محافظة حلب، وينبع من جبل اللكام وهضبة عنتاب ويمر على الروندان وطول مجراه في الأراضي السورية (85) كم من طوله الأصلي البالغ (149) كم من أول منبعه حتى منتهاه في منخفض سهل العمق في هاتاي تركيا.
يخترق الأراضي السورية شمال شرقي قرية شلتاح عند منسوب (360) م ويمر بالقرب من قرية دير صوان بعد شلتاح مخترقاً الجسور الرومانية المنصوبة على هذا النهر ,ويلتقي مع نهر الصابون غربي قرية ويره كان ويتجه بعمق نحو ميدانكي حيث الصخور المتعددة القساوة تشكل في مجراه شلالات ميدانكي وكمروك مخترقا ًالأراضي بأكواع كثيرة حتى مدينة عفرين ,وترفده عدة مسيلات ة و عدة ينابيع صغيرة وتشكل أكواعاً كثيرة تنحدر إليها من مرتفعات جبل سمعان وليلون شرقاً وجبل الأكراد غربا ًوبغزارة وسطية(8,6) م/ثا , وفي الربيع تصل الغزارة حتى (15,6)م/ثا تسبب أحياناً فيضانات مدمرة كما حصل عام 1974م عندما انهار الجسر الرئيسي لمدخل مدينة عفرين بكامله وأقيم جسراً بدلاً عنه ,تقل مياه النهر وتشح صيفاً لتصل الغزارة إلى (1,41)م/ثا.

يعتبر نهر عفرين ولا سيما بعد قيام سد ميدانكي الشريان الحيوي والهام للمنطقة, ويشكل متنفساً سياحياً لمدينة حلب ,كما أنه يتم جر مياه النهر لإرواء مدينتي عفرين وإعزاز وكذلك تل رفعت ومارع.

– نهر صابون سوي: وهو أغزر رافد لنهر عفرين. وهو موقع للاستجمام بين المياه في الأيام الصيفية، ويتم الوصول اليه عن طريق المراكب النهرية.

 – شلالات ميدانكي وكمروك: وأخذت شهرتها كونها مكان للاصطياف والاستجمام.

* كانت هناك عدة ينابيع غزيرة تشـكل أنهاراً جارية طوال السنة لتصُبَّ في نهر عفرين وهي تزود السكان بمياه الشرب وتسقي المزروعات؛ عرفت بأسماء القرى المحيطة بها، مثل: عندارة، قرزيحل، كاوركان، معراته، طرندة، غير أن مياهها جفت صيفاً؛ نتيجة حفر الآبار الارتوازية في مواقع الينابيع أو في محيطها، من قبل أصحاب المزارع أو من قبل الدولة، بغية تأمين مياه الريِّ، أو الشرب للقرى المحرومة.

وهناك ينابيع كثيرة قد يجف بعضها صيفاً، ونشير فيما يلي إلى بعضٍ منها:

يَنبوع كفرجنة: يقع أسفل معسكر الطلائع، وهو يزود بعض القرى مع بلدة عفرين بمياه الشرب. ونتيجة وفرة مياهه تحولت مساحة واسعة من محيطه إلى جنــة للمصطافين خلال الصيف.

ينبوع باسوطة: في قلب قرية الباسوطة، وهو رافد من روافد نهر عفرين، تحيط به أشجار الفواكه المتنوعة، كالتفاح والرمان والإجاص، مما جعل محيطه السهلي متعة للاصطياف.

نبع قره جرن: على طريق قرية ميدانكى المجاورة لسـد ميدانكي، وهو مكان صغير للارتياد صيفاً.

– نبع شيخ الحديد: يقع في وسط سوق الناحية، هو مصدر لمياه الشرب لأهالي المنطقة إضافة للاستفادة منه في سقاية البساتين.

– نبع كرمكه: يقع بالقرب من قرية دير صوان، في أسفل قلعة النبي هوري.

– عين بطمـان: يقع بالقرب من ناحية راجو، يمتاز بالمياه الغزيرة ويستعمل في ري الأراضي.

– نبع إســكان: تمت صيانته من قبل دائرة الخدمات الفنية.

– نبع شيخ عبد الرحمن: وهو مجاور للمزار وقريب من طريق جنديرس، يستفاد منه في ري بعض الأراضي الزراعية.

– ينبوع جَلَمَــه: يقع في وسط قرية جلمة، ويزود الأهالي بمياه الشرب بوساطة الضخ بالمحركات الكهربائية إلى بيوتهم، إضافة إلى ري بعض المزروعات.

– ينابيع كُتُّــخْ وكوكان: وهما على طريق راجو ويشكلان رافدان غزيران لنهـر عفرين في أيام الشتاء بشكل خاص، إضافة إلى ريِّ الأراضي الزراعية ولمسافة بعيدة.

– ينابيع قرية سُــتَارو: وهي تستخدم لري للأراضي الزراعية.

– ينابيع كاخري، وبِيْرَيْ تل، وبِيْشْبَراقْ، وكَعْنِيَيْ رُوْطا؛ التي تشكل نهراً جارياً معظم أيام السنة، ويُستفاد منها للزراعة للمناطق بحسب مكان وجوده، لتلتقي بعدها معاً متجمعة في مجرىً واحد.

* هناك ينابيع في مواقع عديدة بالمنطقة، إلا أنَّ الجفاف ينتاب أغلبها في الصيف إذا انخفض معدل الامطار في بعض السنوات. مثل الينابيع التالية المشهورة بأسمائها، وهي:

عَنْدِيْبَـة، كُولْ بُعِيْرْ، مَرْوَنَة تحتاني، جُرْجُمْ، بَيْـكْ أُوبَه سِي، هَيَامْلِي، علي كارُو، جنديرس، دُرَيْمِيَّة، بَقجَهْ فوقاني، بَيْكْ أُوبَسِي، قسطل مقداد، بلبل، الغزاوية، شيح الدَّيْـر، جَقمَاقْ كبير، بَه نَيْـرَكا (بميدان أكبس)، قَرَهْ بابا، كَه لا، جَقَلّلِي مَعْمُكْ (أثر روماني)، ومثله كَعْنِـكَا (الممتد بأقنية رومانية) وحَجِّيكَا (بمركز ناحية راجو). إضافة إلى آبار رومانية قديمة يستفاد من مياهها.

الآبار

يتم حفر الآبار إما يدويا وهي قليلة العمق عادة، أو ارتوازية عميقة وتحفر آليا. ويصعب حصر عدد الآبار الموجودة في المنطقة، وربما بلغ عددها الآلاف. ويتم حفرها لتأمين مياه الشرب للمنازل وللقرى ولري المزروعات وهناك أيضا آبار أثرية قديمة في العديد من القرى والمواقع الأثرية القديمة.

* لمحة عن عامة عن سد ميدانكي

يقع سد ميدانكي على نهر عفرين شمالي غربي سورية على بعد 70 كم من مدينة حلب و12 كم من مدينة عفرين بالقرب من قرية ميدانكي.

تتميز الأراضي الواقعة في منطقة ري عفرين بالميول المتوسطة إلى شديدة الانحدار ومعظم هذه الأراضي والقسم الأكبر منها مزروع بأشجار الزيتون والأشجار المثمرة ويوجد في هذه المنطقة تجمعات سكانية منتشرة على السفوح الجبلية. ومدينة عفرين أكبر هذه التجمعات وحوالي 80% من مساحة مشروع السد تعتمد في ريها على مياه الأمطار والقسم المتبقي على الآبار وبعض المضخات المركبة على نهر عفرين لري البساتين والمزروعات الأخرى أما أشجار الزيتون فهي غير مروية.

إن انتشار السهول الواسعة بمساحة / 31263 / هكتار جعلت تلك المنطقة تلعب دوراً هاماً في الاقتصاد الزراعي عندما يتم تأمين المياه اللازمة للري بشكل منتظم.

الهدف من المشروع:

* تخزين مياه نهر عفرين في سد ميدانكي بحجم / 190 /مليون م3 تخزين نظامي

* إرواء مساحة/ 31263 /هكتار من الأراضي الزراعية في منطقة عفرين

* ضبط الفيضانات وتنظيم مجرى النهر (عفرين)

* تامين مياه الشرب لسكان مدينتي عفرين واعزاز بكمية 15 مليون متر مكعب وعددهم حوالي 197 ألف نسمة

* توليد الطاقة الكهربائية بحدود / 25 /ميغا واط من محطة توليد سد ومحطة توليد الباسوطة

* تطوير المنطقة اقتصادياً وسياحياً واجتماعياً

نسبة المحاصيل الرئيسية التي سيتم ارواؤها في مشروع ري عفرين حسب إحصائية شركة مديرية زراعة بحلب:

  1. ري أشجار الزيتون والتي تشكل نسبة 52% من المساحة المروية للمشروع.
  2. ري الأشجار المثمرة والتي تشكل نسبة 11% من المساحة المروية للمشروع.
  3. ري المحاصيل حلقية (قمح -شعير -قطن -شوندر /سكري -بطيخ …. الخ) والتي تشكل نسبة 31% من المساحة المروية للمشروع.
  4. ري خضار والتي تشكل نسبة 6% من المساحة المروية للمشروع.

 

.قراءة المزيد وتحميل المقالة

Kefah Hilawy

بكالوريوس في العلوم الزراعية من جامعة الفرات ومحاضرة سابقة فيها، متخصصة في علوم الأغذية، خبيرة في تصنيع الأغذية ومنتجات الألبان.
Contact

للتواصل معنا

نرحب بالتواصل معكم للإستفسار عن نشاطاتنا وخدماتنا، أهلاً وسهلاً بكم

خدماتنا

1 – التقويم الزراعي
2 – أبحاث ودراسات
3 – تصميم وتنفيذ مشاريع
4 – استشارات وبناء قدرات

شركاؤنا

– جامعة أدنبرا – الأكاديمية العالمية للزراعة والأمن الغذائي – بريطانيا
– منظمة كارا (Cara)، مجلس الأكاديميين المعرضين للخطر
– جامعة كنت – بريطانيا
– منحة أبحاث التحديات العاملية (GCRF)
– منظمة Re-Alliance

من نحن

منظمة مدنية غير ربحية، ومسجلة في تركيا، وتضم شبكة من الأكاديميين والخبراء السوريين من تخصصات متنوعة تشمل قضايا التعليم والأمن الغذائي وسبل العيش والتنمية المجتمعية المستدامة والعلوم الهندسية والاجتماعية وبناء السلام.

Phone: +90 533 406 67 29

SAE © 2019-2022

Contact
آخر الأخبار